ازويرات / لهذا السبب أحيل هؤلاء إلى السجن ...تابع التفاصيل

خميس, 04/10/2018 - 14:01

وكالة الوئام الوطني - قالت مصادر إعلامية  أن قاضي التحقيق بالنيابة ورئيس محكمة ولاية تيرس الزمور أحال يوم أمس الأربعاء بطاقة إيداع للسجن في حق 4 ماليين اشتبكوا مع الجيش الموريتاني، بالقرب من الحدود مع دولة مالي، شهر أغسطس الماضي.

وبحسب ما أكدته مصادر خاصة لمراسل « صحراء ميديا » في تيرس الزمور  والذي نقل الخبر فإن المعتقلين الأربعة سيتم نقلهم اليوم الخميس إلى سجن بير أم غرين.

وكان الجيش الموريتاني قد اعتقل أربعة أشخاص قبل أسبوعين، قال إنهم يمثلون « ما تبقى من عصابة تنشط في ميدان تهريب المخدرات والجريمة العابرة للحدود ».

وقال الجيش في بيان صحفي إنه تمكن من « السيطرة على ما تبقى من العصابة التي اشتبكت مع إحدى دورياتنا يوم 10 أغسطس 2018 على الحدود الشمالية الشرقية الموريتانية المالية ».

وتسبب هذا الاشتباك في مصرع أحد أفراد العصابة المذكورة، بالإضافة إلى جرح جندي موريتاني وحيد.

وأوضحت مصادر « صحراء ميديا » أن المعتقلين الأربعة يحملون الجنسية المالية وقالوا إنهم ينتمون للحركة الوطنية لتحرير أزواد، وهي حركة وطنية علمانية تنشط في شمال مالي، وتطالب باستقلال إقليم « أزواد » عن السلطات المركزية في باماكو.

المصدر / صحراء ميديا