ورقة تعريفية و شهادة في حق الإداري المدير العام الجديد ل SNIM حسنه ولد إعلي ولد بوب.....حصري للوئام

جمعة, 09/11/2018 - 01:25

وكالة الوئام الوطني للأنباء – الإداري المدير العام الجديد للشركة الوطنية للصناعة والمناجم السيد حسنة ولد إعلي ولد بوب هو إطار بارز ينحدر من ولاية داخلت نواذيبو أستاذ جامعي حاصل على عدة دبلوات تقلد عدة مناصب عليا منها وزير في حكومة رئيس الوزراء الأسبق الدكتور مولاي ولد محمد لقظف ثم مديرا عاما للموريتانية للطيران والتي شهدت خلال فترة توليه إدارتها تسييرا معقلنا وأداء مميزا جعل منها منافسا قويا  لنظيراتها في شب المنطقة  قبل أن تسند إليه مهمة الشركة الوطنية للغاز والتي أبلي بلاء حسنا بشهادة الجميع من عمال وشركاء في إعادة هيكلتها وتطوير أداءها والرفع من مردوديتها  وفي تصريح خاص لبعض العاملين في المؤسسة خصوا به موفد الوئام الوطني للأنباء –أنا ذلك- يقول بعض عمال المؤسسة "إن المدير العام الجديد بعكس كل من سبقوه همه الوحيد هو الحرص على أن يقوم كل العمال بالمهام الموكلة اليهم دونما تقصير كما أنه يعامل الجميع بكل شفافية ودونما تمييز او انتقائية فالكل سواسية ومحاسبون حسب أداءهم يضيف المصدر ويقول آخرون من عمال المؤسسة "يعجبني في المديرالعام الجديد صرامته وإشرافه المباشر على تتبع كل التفاصيل المتعلقة بكل مفاصل الأدارة والفروع والاقسام التابعة للمؤسسة

وعندما تولى الاطار الشاب حسنة ولد إعلي ولد بوبه مسئولية إدارة ميناء الصداقة في نواكشوط وكعاته دائما حرص على تحسين أداءه وتنظيمه وإعادة هيكلته ليتماشي مع متطلبات العصر حيث شهد خلال فترة توليه إدارته تسييرا معقلنا رفع من مردوديته

ويجمع العارفون بالرجل على أنه نموذج للمسئول الوطني الناجح في القيام بمسئولياته الموكلة إليه كاملة غير منقوصة وذلك من خلال حرصه على أن يقوم كل أفراد طاقم إدارته وعمالها بالمهام المسندة إليهم والالتزام بأوقات العمل  مع اشرافه ومتابعته الدؤوبة ومواكبته  لأدق التفاصيل

ويعتير الإطار الشاب حسنه ولد إعلي ولد بوبه  من أبرز أطر ولاية داخلت نواذيبو الداعمين لبرنامج الرئيس محمد ولد عبد العزيز وأكثرهم كفاءة ونزاهة وبعدا عن المحسوبية والانتقائية حيث أنه لايؤمن أصلا بالانتماءات الضيقة قبلية كانت أم جهوية إنما يؤمن فقط بان هناك وطنا إسمه موريتانيا يجب على الجميع كل من موقعه أن يساهم في بناءه والرفع من مستواه من خلال اداء واجبه  وهي لعمري قناعته الراسخة التي كسبها وتربى عليها في مجموعته التي ينحدر منها والتي يشهد لها الجميع بلاستقامة والنزاهة والكفاءة والمشاركة الفاعلة في بناء الوطن والحرص على المصلحة العامة ونكران الذات

وأخيرا فإن تعيين إطار بارز بهذا الحجم وبهذه المواصفات على رأس عملاق الاقتصاد الوطني "اسنيم" وفي هذا الوقت بالذات هو أحوج ما كانت تحتاجه الشركة الوطنية للصناعة والمناجم "اسنيم"