قميصا ولد عبد العزيز و ولد محم يثيران جدلا في مسيرة الأربعاء (صور)

جمعة, 11/01/2019 - 13:31

أثار القميص الذي كان يريدته رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز خلال مهرجان الحكومة المناهض للكراهية والعنصرية يوم الأربعاء الماضي جدلا كبيرا على بعض مواقع التواصل الاجتماعي تماما كما نال نصيب قميص وزير الثقافة الناطق باسم الحكومة سيدي محمد ولد محم نصيبا كبيرا من تعليقات بعض رواد تلك المواقع التواصلية

لون قميص الرئيس وثمنه الحقيقي كان نقطة الحوار الجوهرية  بين معجب بلونه الأحمر  بإعتباره  من الألوان النارية التي تُعبّر عن الجرأة والقوة والحب، وبين مستفسر عن سعره الحقيقي ودلالة اختيار اللون الأحمر في هذه المناسبة الوطنية 
بينما ذهب فريق آخر الى اعتباره  نوع من التغيير من الاجواء الرسمية وكان هذا الفريق من المعجين بلونه وماركته العالمية حيث سجلوا علامات الاعجاب به 
وزير الثقافة الناطق باسم الحكومة ظهر في قميص يشبه الى حد بعيد قميص الرئيس في مناسبات سابقة وهو ما جعل البعض يستفسر ساخرا حول اختيار الوزير لنفس قميص الرئيس 
قميص رئيس الجمهورية خطف الأضواء في يوم الاربعاء المشهود حيث تداوله نشطاء بشكل واسع وحصد أكبر نسبة اعجاب على فيس بوك 
وكان رئيس الجمهورية قد ظهر في مناسبات سابقة كاليوم الرياضي بقميص بنفس التصميم الا انه هذه المرة اختار اللون الاحمر 

 

بقية الصور: