المغرب يقدم عرضا مغريا لقادة إفريقيا المجتمعين بأديس أبابا

اثنين, 11/02/2019 - 11:37

أكد رئيس الحكومة المغربية السيد سعد الدين العثماني، بأديس ابابا، استعداد بلاده الدائم لتقاسم التجارب الناجحة والخبرات التي راكمها في المجال الفلاحي مع الدول الإفريقية الشقيقة.

وتطرق السيد العثماني، الذي شارك في لقاء عالي المستوى حول موضوع التحول الفلاحي بالقارة الإفريقية، على هامش أشغال الدورة العادية ال32 لقمة الاتحاد الإفريقي، للنتائج المشجعة التي حققتها المملكة خاصة في إطار استراتيجية المغرب الأخضر والتي مكنتها من إحراز تقدم ملموس على مستويات تدبير المياه واستعمال التكنولوجيات الفلاحية المتطورة وتشجيع البحث العلمي في المجال الفلاحي وتثمين المنتوجات الفلاحية.

وترأس هذا الاجتماع رفيع المستوى بول كاغامي رئيس الاتحاد الإفريقي المنتهية ولايته، بحضور عدد من رؤساء الدول والحكومات والوفود المشاركة في القمة.

وبدأت أشغال الدورة ال32 لقمة الاتحاد الافريقي، أعمالها أمس، بأديس ابابا، بمشاركة المغرب.

ويقود السيد العثماني الوفد المغربي في هذه القمة، والذي يضم أيضا وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي السيد ناصر بوريطة، والوزير المنتدب المكلف بالتعاون الإفريقي السيد محسن جزولي.

وفضلا عن رؤساء الدول والحكومات، يحضر أشغال القمة، الأمين العام للأمم المتحدة، والأمين العام لجامعة الدول العربية.

وتعقد القمة تحت شعار "اللاجئون والعائدون والمشردون داخليا نحو حلول دائمة للتشرد القسري في إفريقيا".