داخلت نواذيبو: السلطات القضائية تشرف على إتلاف كميات من المواد المحظورة والمنتهيه الصلاحية

خميس, 07/12/2017 - 12:10

اشرف وكيل الجمهورية بولاية داخلت انواذيب السيد يعقوب خبوزي، مساء أمس بالنقطة الحدودية 55 شمال انواذيب، على عملية إتلاف كميات من الخمور والأدوية المزورة والفواكه المنتهية الصلاحية بالإضافة إلى كميات كبيرة من المواد البلاستيكية الضارة بالبيئة.

هذه المواد تمكنت فرقة الجمارك الحدودية خلال تفتيشها الروتيني من ضبطها عند المعبر الحدودي 55.

وأوضح رئيس مكتب الجمارك الحدودي المفتش محمد الامين ولد محمد عبد الرحمن ولد أمين، في تصريح خص به وكالة الأنباء الرسمية، ان هذه الكميات تم اكتشافها بفضل يقظة أفراد الجمارك، مبرزا انها تشكل خطرا كبيرا لما تحمله من سموم ودمار.

وقال إن الكميات التي حجزت تتمثل في 20 طنا من الفواكه المنتهية الصلاحية و 120 كرتون من الأدوية المزورة والمنتهية الصلاحية، و 9 اطنان من المواد البلاستيكية وكميات كبيرة من الخمور الفاخرة.

وقد تم إتلاف هذه الكميات عند  النقطة الحدودية بحضور المدير الجهوي للجمارك والحاكم المساعد لمدينة انواذيب وعمدة بولنوار.