المفكر الإسلامي الكبير على محمد الشرفاء"الإخوان والسلفيون يخالفون الدين.. والإسلام لا يقر الجماعات

خميس, 11/01/2018 - 20:29

وكالة الوئام الوطني للأنباء -

اعتبر على محمد الشرفاء الحمادى المفكر الإسلامى، أن جماعة الإخوان والسلفيين وجميع التيارات والتنظيمات الإسلامية، جماعة واحدة لا فرق بينهما، مؤكدًا أنهم يخالفون الدين الإسلامى وينطبق عليه وصف الذين فرقوا دينهم.

وقال "الشرفاء" فى تصريحات لـ"اليوم السابع":"من حيث المبدأ لا يقر دين الاسلام وجود الفرق والأحزاب والله يخاطب رسوله بقوله تعالى :" إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ، إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ".

وتابع :" لا يقر الاسلام وجود فرق ولكن أمة واحدة ويحذر سبحانه من التفرق حيث يقول :" وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ" مضيفًا :"كل الفرق عصوا أوامر الله فلا خير فيهم وحسابهم عند الله عظيم يوم الحساب".